مقهى يد في يد

في بداية فبراير عام 2015 بدأت المجموعة في شكل مجموعة من المتطوعين بالاسم مقهى يد في يد أو باللغة الألمانية [Cafe Hand in Hand]. ومنذ ذلك الحين يلتقي فيها المتطوعون وطالبو اللجوء.
وقد اصبح هذا المكان نقطة التقاء محورية للعمل الخاص باللاجئين في منطقة شنيفردنجن. فأثناء شرب القهوة والشاي وأكل المخبوزات وممارسة الألعاب الجماعية المشتركة يتم التغلب على العقبات اللغوية وعمل اتصالات وصداقات جديدة.

نرحب هنا بكل طالب لجوء وبكل ساكن في شنيفردنجن من أعماق قلبنا.
نرجو أن تتفضل بزيارتنا:

ا

Wann: Jeden 1. Mittwoch im Monat von 16.00 bis 18.00Uhr
Wo: Gemeindehaus der evangelischen Kirche, Friedenstraße 3

An allen anderen Mittwoch Nachmittagen findet zwischen 15 und 17 Uhr ein offenes Treffen statt. Jeder darf gerne kommen, egal welche Nationalität oder Religion! Es sollen verschieden Aktivitäten stattfinden, die Menschen dort entscheiden und organisieren selbt. Vielleicht zusammen einen Spaziergang machen? Oder Sport oder Musik? Basteln oder Malen? Spielen? Film schauen, im Garten arbeiten... Viele Ideen wurden genannt.
Die Gruppe entscheidet zusammen, was passiert. Treffen ist auch hier im Gemeindehaus im Erdgeschoss.

نرحب هنا بكل المواطنين والمواطنات الذين يرغبون في العمل بالمجال التطوعي والشرفي ويسرنا دعوتهم للمشاركة. فنحن نحتاج مثلاً وبشكل مستمر من يرافق اللاجئين في حياتهم اليومية. نرجو أن تقرأ بهذا الشأن ما ورد في نقطة المشاركة في المساعدة. أو ربما تكون لديك فكرة جديدة عن الطريقة التي ترغب في المشاركة من خلالها؟ بالطبع يمكنك تقديم المساعدة لنا عن طريق دفع تبرع لنا.

ويمكن خلال لقاء المقهى مناقشة الكثير من الأسئلة وتوضيحها والعمل على حلها. في الوقت الرئيسي يوجد دائماً أحد موظفي المدينة يمكن الحديث إليه بشكل مباشر. ويدير المقهى .

وقد نشأت ورشة الدراجات كإحدى ثمار العمل الذي نقوم به، كما يوجد منذ فبراير 2016 ملتقى للسيدات اللاجئات عبارة عن معرض ثقافي.

نحن مجموعة مكونة من حوالي 50 شخص من بينهم حوالي 30 يعملون بشكل نشط وفاعل ويبذلون كل ما في وسعهم من أجل مساعدة اللاجئين في "عالمهم الجديد" هنا.